fbpx
إعلانات

المانيا تعلن عن مجموعة تدابير لمساعدة الشركات المتضررة من تفشي فيروس كورونا

المانيا بالعربي_ كشفت الحكومة الألمانية عن حزمة من التدابير لمساعدة الشركات التي تضررت جراء تفشي فيروس كورونا، وأعلنت عن استثمار حكومي إضافي بقيمة 12.4 مليار يورو مع تزايد احتمال أن الفيروس قد يؤدي إلى ركود في  اليورو.

وتهدف هذه الإجراءات التي تم الاتفاق عليها بعد اجتماع استمر سبع ساعات للأحزاب الثلاثة في حكومة “انجيلا ميركل” الائتلافية الكبرى ليل الاحد ، إلى معالجة الدعوات المتزايدة للحصول على مساعدة من الشركات الالمانية، حيث أثّر  انتشار الفيروس السريع في اوروبا بشكل  كبير على عمليات البيع في الأسواق المالية يوم الاثنين.

من جهته تعهد وزير المالية  ” أولاف شولز” ، بأنّ ألمانيا مستعدة “لبذل قصارى جهدها لتحقيق الاستقرار الاقتصادي وتأمين الوظائف”.

و في حديث  لراديو ألمانيا قال شولز:  “سنضمن أن هناك دائما سيولة كافية متاحة للأعمال”.

وعندما سئل عما إذا كان هناك خطر من وقوع ألمانيا في الركود هذا العام ، قال إنه من المستحيل توقع هذا الأمر، لكن “الوضع المالي القوي للغاية” في ألمانيا يعني أنه “عندما تحدث أزمة اقتصادية حقيقية ، سنكون قادرين على القيام بكل ما هو ضروري للتعامل معها”، و لدى ألمانيا فائض إجمالي في الميزانية بلغ حوالي 50 مليار يورو في العام الماضي.

جدير بالذكر أنّ الحزمة المتفق عليها ليلة الأحد توفر دعماً في السيولة للشركات التي تعاني من أزمة نقدية مرتبطة بالفيروس، وتوسع نطاق الوصول إلى مخطط مدعوم من الحكومة يعرف باسم “كرزاربيت” أو “عمل قصير الأجل” ، وهو مصمم لتجنب ارتفاع حاد في البطالة .

و يسمح البرنامج ، الذي كان له تأثير كبير خلال الأزمة المالية 2008-2009 ، للشركات من تقليل ساعات عمل الموظفين أثناء التباطؤ الاقتصادي دون الحاجة إلى الاستغناء عنهم. وهذا يعني أن العمال سوف يستمرون في الدفع حتى لو اضطرت الشركة إلى تعليق الإنتاج مؤقتاً.

شاهد أيضاً

تطبيق للتدريب على القراءة باللغة الألمانية للمستويات المتقدمة

تطبيق للتدريب على القراءة باللغة الألمانية للمحترفين يحتاج تعلم أي لغة إلى التدريب المستمر، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *