fbpx
إعلانات

المانيا تطلب من الأطباء المهاجرين المساعدة في محاربة فيروس كورونا

أخبار المانيا_  تسبب وصول موجة من اللاجئين قبل خمس سنوات ، في الكثير من الذعر وزاد الدعم لليمين المتطرف في ألمانيا، لكنه مع  النقص الحاصل في الطاقم الطبي الذي يكافح الفيروس التاجي الجديد (كوفيد-19) تتجه البلاد إلى مجتمع المهجرين لسد هذا النقص.

من جانبها تقول الحكومة الألمانية أنه يمكن أن تضاعف عدد أسرّة العناية المركزة ، بل وتنتج المزيد من أجهزة التهوية ، لكن أزمة الطاقم الطبي تشكل عائق لاستراتيجيتها لمكافحة الفيروس التاجي.

و في ساكسونيا ،  مركز حزب البديل الوطني لألمانيا (AfD) ، أعلن المجلس الطبي الإقليمي عن  حاجته للأطباء المهاجرين للمساعدة في معالجة الارتفاع المتوقع في الحالات.

و في إعلان نشر على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك طلب من الأطباء المهاجرين المساعدة و جاء فيه: ” “الأطباء الأجانب الموجودين في ساكسونيا ولكن ليس لديهم حتى الآن ترخيص لممارسة الطب يمكنهم المساعدة في رعاية مرضى الفيروس”.

و يأتي هذا الضغط للاستفادة من الأطباء المهاجرين في ولاية سكسونيا على الرغم من حصول منظمة التنمية الفرنسية على زيادة في الدعم في الانتخابات الإقليمية هناك العام الماضي ، مما أدى إلى غضب الناخبين بشأن اللاجئين ليحتل المرتبة الثانية بعد  حزب المحافظين التابع للمستشارة أنجيلا ميركل.

شاهد أيضاً

تطبيق للتدريب على القراءة باللغة الألمانية للمستويات المتقدمة

تطبيق للتدريب على القراءة باللغة الألمانية للمحترفين يحتاج تعلم أي لغة إلى التدريب المستمر، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *