fbpx
إعلانات

تجربة المانيا مع فيروس كورونا: كيف استطاعت احتواء الوباء بنجاح

المانيا بالعربي- بعد ثمانية أسابيع من ذروة تفشي فيروس كورونا ، ظهرت أكثر دول أوروبا اكتظاظًا بالسكان سليمة نسبيًا مقارنة بباقي العالم.

و ذكر موقع Business Insider سابقاً أن استجابة ألمانيا الناجحة لفيروس كورونا تُعزى إلى عوامل رئيسية ، بما في ذلك الإغلاق المبكر ، وبرنامج الاختبار الشامل للكشف المبكر عن فيروس كورونا ، بالإضافة إلى نظام رعاية صحية فعال.

يشار إلى أنّه حتى الآن ، شهدت البلاد أكثر من 183 ألف حالة مؤكدة من فيروس كورونا، ولكن فقط 8.594 حالة وفاة.

وفي سياق متصل ، لدى مدينة نيويورك وحدها ، و التي تضم عشر سكان ألمانيا ، حوالي ضعف عدد الوفيات في ألمانيا.

و على عكس الدول الأوروبية الأخرى ، بما في ذلك إسبانيا أو المملكة المتحدة ، تمكنت ألمانيا من المحافظة على معدل الوفيات المنخفض مع الاستمرار في جعل إجراءات الإغلاق مريحة نسبياً.

جدير بالذكر أنّ كل ولاية من ولايات المانيا الفيدرالية الـ 16 لديها قواعد الإغلاق الخاصة بها ، والتي اختلفت في شدتها.

ولكن بشكل عام ، سُمح للناس بمغادرة منازلهم بقدر ما أرادوا ، شريطة احترامهم لإجراءات التباعد الاجتماعي ، و لا تزال حكومات الولايات المحلية تحظر التجمعات العامة وتغلق المدارس وأماكن العمل والمتاجر غير الضرورية ، لكنها استمرت في التأكيد على أنها لم تكن “إغلاقاً” كاملاً.

 

شاهد أيضاً

تطبيق للتدريب على القراءة باللغة الألمانية للمستويات المتقدمة

تطبيق للتدريب على القراءة باللغة الألمانية للمحترفين يحتاج تعلم أي لغة إلى التدريب المستمر، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *