fbpx

معاناة نقص الأدوية مستمر في المانيا

معاناة نقص الأدوية مستمر في المانيا

تستمر معاناة ألمانيا من نقص الأدوية التي تؤثر على حياة معظم الأشخاص، حيث قال أحد كبار الصيدليين، اليوم الخميس، إن نحو 1.5 مليون ألماني يتضررون من نقص الأدوية بشكل يومي.

من جانبه، قال رئيس جمعية صيادلة شمال الراين “توماس بريس”: “الأدوية نادرة للغاية، وخاصة المضادات الحيوية للأطفال والمرضى الصغار”.

وتابع: “على الدولة تحمل جميع مسؤوليتها لأن توفير الأدوية جزء من الاحتياجات الأساسية للناس. لذا على الدولة أن تتدخل”.

وأشار إلى أنّ السبب الأساسي وراء هذا النقص هو نظام تسعير الأدوية في ألمانيا، و من المرجح أن يزداد الوضع سوءاً في الشتاء المقبل.

كما أضاف بريس: “ألمانيا هي الدولة الأوروبية التي لديها أرخص الأسعار. وشركات تصنيع الأدوية هي شركات متعددة الجنسيات، وتبيع منتجاتها إلى البلدان التي يمكنها الحصول فيها على أعلى الأسعار بالدرجة الأولى.”

وبحسب لوائح الأسعار في البلاد، لا تدفع صناديق التأمين الصحي العام أكثر من السعر المحدد للأدوية بشكل عام.

وعلى الرغم من ذاك، حذّر وزير الصحة الألماني “كارل لوترباخ” من إثارة الذعر بين الناس، و قال إن الحكومة الألمانية تبذل قصارى جهدها لمنع عرقلة أو توقف الإمدادات في الشتاء.

شاهد أيضاً

بيربوك تنفي التقارير التي تزعم وجود خلاف مع نتنياهو

بيربوك تنفي التقارير التي تزعم وجود خلاف مع نتنياهو نفت وزيرة الخارجية الألمانية “أنالينا بيربوك” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *